الجمعة 17/ذو القعدة/1440 الموافق 19 يوليو 2019 الساعة 8:56 AM بتوقيت السعودية
التسجيل في الموقع
إصلاح ذات البين تنهي قضية سبعة أشقاء بلا هوية وتعليم

إصلاح ذات البين تنهي قضية سبعة أشقاء بلا هوية وتعليم

مكة المكرمة - المركز الاعلامي

نجحت لجنة إصلاح ذات البين بإمارة منطقة مكة المكرمة، في ضم سبعة أشقاء، إلى سجل عائلة والدهم بالتنسيق مع الجهات المعنية  ، فيما أثمرت مساعي  اللجنة مع إدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة، إلى ألحاقهم بمدارس التعليم العام .

وفي التفاصيل أن حقوقاً مالية, ومطالبات رسمية، قادت والدهم المعوز  إلى عدم قدرته على الوفاء بما عليه من ديون، الأمر الذي تسبب في تعطيل معاملاته الحاسوبية بما فيها استلام مخصص الضمان الاجتماعي .

وكانت قضية تعرض أحد أبناء الأسرة للعنف، قد قادت إلى الكشف عن  وجود سبعة أشقاء بلا هوية وتعليم نظامي، مما دفع لجنة إصلاح ذات البين من خلال العضو المباشر للقضية إلى استدعاء الأب والجلوس معه لمعرفة حيثيات تعنيف الابن   .

وكشفت جلسات القضية، عن وجود حقوق مالية على الأب منذ عدة سنوات,  حيث توسطت اللجنة في إنهاء تلك الحقوق مع أصحاب الديون .

من جانبه أكد الرئيس التنفيذي للجنة إصلاح ذات البين بإمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور ناصر بن مسفر الزهراني، أن إنهاء قضية الأشقاء السبعة، هي ثمار الجهود المباركة للجنة وللدعم الذي تلقاه من  صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمير منطقة مكة المكرمة ورئيس مجلس إدارة اللجنة في دعم الأعمال الإنسانية و الأسرية  والاجتماعية والأمنية التي تبذلها اللجنة .

وأضاف : أن تعاون الجهات المعنية ممثلة في إدارة الحوال المدنية وتعليم مكة المكرمة، ساهم بجلاء في إنهاء معاناة الأشقاء ووالدهم، مؤكداً على أن اللجنة ستعمل على متابعة أوضاع الأسرة بما فيهم الأشقاء السبعة لضمان تحقق الأمان الأسري لهم .

ورفع الدكتور الزهراني أكف الدعاء لله سبحانه وتعالى بأن يجزي سمو الأمير خالد الفيصل خير الجزاء ويكتب له المثوبة والأجر نظير ما يقدمه من دعم مالي ومعنوي للجنة، إيماناً من سموه بدورها الكبير في حفظ النسيج الاجتماعي، والأمان الأسري، وانتشال صحاب الكربات المعنفين والمكروبين منهم المعنفين والمكروبين من أسباب التصدع الأسري، بما يفرزه من أثار سيئة .

أضيف فى : 20/3/2016 , مشاهدات : 1459

إرسال تعليق