الخميس 15/رجب/1440 الموافق 21 مارس 2019 الساعة 9:9 AM بتوقيت السعودية
التسجيل في الموقع
الصمعاني يوجّه المحاكم بمراعاة حقوق الطفل عند نظر قضايا النزاعات الأسرية

الصمعاني يوجّه المحاكم بمراعاة حقوق الطفل عند نظر قضايا النزاعات الأسرية

الصمعاني يوجّه المحاكم بمراعاة حقوق الطفل عند نظر قضايا النزاعات الأسرية


    شدد وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء د. وليد الصمعاني على مراعاة حقوق الطفل حال النظر في قضايا النزاعات الأسرية بشكل عام والعنف الموجه ضد الطفل بشكل خاص.

وأشار د. الصمعاني في تعميم أصدره لجميع المحاكم في المملكة إلى أهمية الإستناد إلى المادة النظامية عند تسبيب الحكم في هذا الشأن، ويأتي ذلك في ظل اهتمام وزارة العدل بالبرامج الاجتماعية المتعلقة بالحماية الاجتماعية والحد من الإيذاء من خلال التعاون مع عدد من القطاعات المتخصصة مثل وزارة الشؤون الاجتماعية وبرنامج الأمان الأسري.

وكانت وزارة العدل قد أكملت خلال شهر صفر الماضي برنامج التوعية بالعنف الأسري في محاكم المملكة الذي تضمن عدداً من المعارض التي أقيمت في محاكم الأحوال الشخصية بمختلف مناطق المملكة وتضمّنت التعريف بالإجراءات المهنية في التعامل مع قضايا العنف الأسري، وأهم مواد أنظمة الحماية من الإيذاء، ونظام حقوق الطفل المرتبطة بالجانب العدلي؛ حيث شهدت الفعاليات تفاعلاً من قبل زوار المعرض، وكذلك منسوبي المحاكم ولاسيما من أصحاب الفضيلة القضاة ومعاونيهم.

وقدمت الوزارة برامج تدريبية تستهدف التعريف بالعنف الأسري والإجراءات القضائية تجاهه ويشمل جميع المحاكم في مناطق المملكة، ويشارك فيه عدد من قضاة محاكم الأحوال الشخصية وقضاة المحاكم الجزائية، ويحاضر فيه عدد من المختصين في الشأن الاجتماعي والعدلي. وتهدف مثل هذه البرامج إلى تعزيز قدرات المشاركين وبحث ومناقشة الآليات والإجراءات النظامية والعلمية بالتعامل مع القضايا المتعلقة بدعاوى العنف والإيذاء، وتم من خلال تلك البرامج في الفترة الماضية تدريب أكثر من (125) قاضياً من قضاة محاكم الأحوال الشخصية والمحاكم الجزائية في الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة والدمام.

أضيف فى : 2/3/2016 , مشاهدات : 994

إرسال تعليق